السؤال  : هل يلزم أهل البيت جميعًا : الرجال والنساء ، والكبار والصغار أن يُمْسِكُوا عن شعرهم ، وأظفارهم في العشر , أم أن ذلك خاص بمن يضحي عنهم؟

الجواب : ذهب ابن سيرين –كما في " المحلى "(7/369) بسند صحيح عنه - إلى كراهية أن يحلق الصبيان في العشر .

وقيد شيخنا ابن عثيمين - حفظه الله - المنع بمن أراد أن يضحي ؛ لأنه ظاهر حديث أم سلمة , ولأن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - كان يضحي عن أهل بيته , ولم يُنْقَلْ أنه قال لهم

: لا تأخذوا من شعوركم وأظفاركم شيئًا , قال : " ولا يلزم من الاشتراك في الأجر الاشتراك في الحكم " . اهـ من " الشرح الممتع " (7/529-530) ملخصًا .

ولأن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ضحى عمن لم يضح من أمته , ولم يأمرهم بالإمساك ، إنما علق ذلك بمن رأى هلال ذي الحجة , وأراد أن يضحي , والذين لم يضحوا من أمته - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - حكمهم حكم أهل البيت الذين يضحي عنهم والدهم ، أو كبيرهم ، والله أعلم .